في تصنيف معلومات عامة بواسطة

تقسيم الجزائر الى 5 مناطق عسكرية، لقد عرفت الثورة بصراعات والأزمات داخل الدول، كانت الحرب الجزائرية حربا اندلعت في 1 نوفمبر 1954، وشارك فيها حوالي 1200 جهادي مع 400 سلاح وبعض القنابل التقليدية، فيمحاولة إفشال الثورة من خطة عسكرية كبرى، وفي 4 نوفمبر، حيث قتل رمضان بن عبد الملك وهو أحد القادة 22 بالقرب من مستغانم في 5 نوفمبر 1954، وبدأت فرنسا بإرسال الإمدادات العسكرية إلى الجزائر لقمع الثورة في مهدها  واستمر القتال وسجل 8 نوفمبر القبض على أحمد زبان في معركة "غار بو جليدة"، وقصف جوي فرنسي على مواقع المجاهدين في الأوراس يوم 13 وباجي مختار أحد المفجرين الثوريين الذين قتلوا بالقرب من سوق أهراس واستشهد على يد بلقاسم فرين من خلفه في 29 نوفمبر 1954، ثم بيان صادر عن هيئة علماء المسلمين الجزائري موقع من الشيخ البشير الابراهيمي في القاهرة والذي دعا فيه بالالفاف حول الثورة.

تقسيم الجزائر الى 5 مناطق عسكرية

في 22 ديسمبر 1954 شنت فرنسا عملية اعتقال جماعي ضد نشطاء حركة النصر من أجل الديمقراطية والحرية، وفي اليوم التالي بدأت فرنسا عملية عسكرية كبيرة في الجزائر، وفي عام 1955، تم تنفيذ ثلاث عمليات في جبال الأوراس وعلى طول الجزائر، ومن ثم تم تجديد الحدود الجزائرية التونسية مع وصول الجنرال ديغول وتعيينه قائدا عاما للجيش، وضع الجنرال شارل ديغول برنامجا مكثفا يضم أكثر من 600000 جندي متفاني، وكما شهد ديسمبر 1954 أيضا إنشاء تحالف جبهة التحرير الوطني الفرنسي، والتي نفذتها 500 من قوات الاحتلال بدعم من الطيران Er "وتمشيطها، والأوراس الجنوبية وسبراتلي وجاءت بعد عملية "الويس" ضد منطقة "الونزة" ومنطقة القبائل واستمرت العملية في يناير 1955 مع تنفيذ عملية "تيمقاد" لتمشيط شرق الأوراس.

  • تقسيم الجزائر الى 5 مناطق عسكرية
  • الاجابة: العبارة السابقة صحيحة.

1 إجابة واحدة

بواسطة
 
أفضل إجابة

  • الاجابة: العبارة السابقة صحيحة.

اسئلة متعلقة

مرحبًا بك في مجلة أوراق، موقع يختص بالاسئلة والاجوبة وحلول المواد الدراسية من المنهاج السعودي، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين اهلا وسهلا بك
...